“داعش” يفرض رسوم مالية على البضائع التي تدخل إلى محافظة نينوى

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

أفاد مصدر مطلع في محافظة نينوى، الخميس، بان تنظيم “داعش” فرض رسوم مالية على البضائع التي تدخل إلى محافظة نينوى، فيما وجه عناصره بحرق البضائع المخالفه الشرع.

وقال المصدر ، إن “تنظيم داعش فرض رسوم مالية على البضائع التي تدخل إلى محافظة نينوى ومدينة الموصل”، مبينا ان “هذه الرسوم تحدد بحسب نوع البضاعة وكميتها”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “التنظيم أمر عناصره بحرق أي نوع من أنواع البضائع المخالفة لديوان الحسبة ومنها السكائر والملابس النسائية المخالفة للنقاب”.

وكان مصدر في جامعة الموصل كشف، اليوم الخميس (31 تموز 2014)، عن اتخاذ تنظيم مايسمى بـ”الدولة الاسلامية” والمعروف بـ “داعش” قرارا يقضي بفصل الطلبة عن الطالبات في الجامعة وتعديل المناهج وتغيير اسم كلية “الفنون الجميلة” إلى “الخط الزخرفة”، فيما دعا الى المباشرة بالدوام في الجامعة اعتبارا من مطلع ايلول المقبل.

ويشهد العراق وضعاً أمنياً ساخناً دفع برئيس الحكومة نوري المالكي، في (10 حزيران 2014)، إلى إعلان حالة التأهب القصوى في البلاد، وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم “داعش” على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو محافظة صلاح الدين وسيطرتهم على بعض مناطقها، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*