حقوق الإنسان توثق شكاوى إرغام النساء على زواج الدواعش

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

اكدت عضوة مجلس المفوضية العليا لحقوق الإنسان بشرى العبيدي، أن مفوضيتها توثق كل ما وصلها من شكاوى، عن نساء يرغمن على الزواج من الدواعش الأجانب في مدينة الموصل.

 

وقالت العبيدي  إن “المفوضية ملزمة بتحويل الشكاوى إلى الادعاء العام لإجراء المتابعات القضائية، بعد تقصي الحقائق الذي لا يمكن القيام به حاليا لاستحالة دخول الموصل”.

 

وبينت “وثقنا الانتهاكات التي تأكدنا من وقوعها على يد إرهابيي داعش، ووائمنها مع القوانين الوطنية والدولية، وخاطبنا الادعاء العام لتحريك الدعاوى الجزائية بشأنها والسير بالإجراءات القضائية، وكذلك شرعنا في المخاطبات الدولية لإدانة انتهاكات الدواعش كجرائم دولية”.

 

وتابعت العبيدي “وثقنا حرمان الدواعش لمكونات دينية بأكملها من طقوسها وشعائرها وهدم مقدساتها، فضلا عن ما أوقعوه في أبناء هذه المكونات من القتل والتهجير وسلب الأموال والممتلكات، وإرغام غير المسلمين على الإسلام وفق الطريقة الداعشية”، واصفة الإرهاب الداعشي بـ”بالمحاولة الممنهجة لطمس حضارة وتاريخ العراق وإنسانيته المتجسدة بمكوناته المتعايشة”.

 

وأعطى الدواعش مهلة أخيرة للأسر الموصلية التي رفضت تقديم بناتها لما يعرف بجهاد النكاح، وأن مهددين  في حال عدم تزويجهن من الإرهابيين عقب عيد الفطر.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*