ذي قار: تحالف “مستقبل ذي قار”… برنامج حكومي متكامل ومشروع إصلاحي للنهوض بواقع المحافظة

بيان ائتلاف مستقبل ذي قار

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الخلق والمرسلين أبي القاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
قال تعالى
((وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين )) صدق الله العلي العظيم
يا أبناء محافظة ذي قار العزيزة
شعورا منا بالمسؤلية تجاه أبناء محافظتنا وحفاظا على حقوقكم وبعد قراءة واعية لحجم التحديات الكبيرة التي تواجه عموم البلد بشكل عام ومحافظتنا بشكل خاص وخصوصاً التحدي الأمني والاقتصادي والخدمات وبالذات ملف نقل الصلاحيات وتطبيق قانون ٢١ المعدل وما يحتاجه هذا الملف الخطير إلى إدارة كفوءه وجريئة ولديها رؤية متكاملة للاستفادة من نقل الصلاحيات بما ينعكس إيجابيا على واقع المدينة . ولأجل وضع حد للتجاذبات السياسية داخل المجلس مما انعكس عن تعطيل عمل المجلس وعدم وجود انسجام بين أعضاءه والذي أدى إلى تقاطع بين السلطتين التشريعية والتنفيذية . وانسجاما مع توجيهات الحكومة المركزية في الإصلاح والتغيير والذي يمثل نبض الشارع في المحافظة ومدعوما بتوجيهات المرجعية الدينية وللحفاظ على المدة المتبقية من عمر الحكومات المحلية تبانت مجموعة من الكتل السياسية إعلان تحالف باسم (( مستقبل ذي قار )) الذي تعاهد المجتمعون فيه على أعداد مشروع إصلاح متكامل وواقعي وجرئي للنهوض بواقع المحافظة وفي جميع وحداتها الإدارية بدون استثناء ولا يعتمد التجاذبات منهجا في العمل بل يعتمد أساسا على الانسجام بين أعضاءه .
سينتج حكومة محلية قويه ومدعومة وإعداد برنامج متكامل يعتمد على الاستفادة من الموارد المحلية لتعزيز الموازنة واختيار فريق عمل منسجم لإدارة المحافظة كما ستكون من أولى أولويات محاربة الفساد ومحاسبة جميع الذين تورطوا فيه ضمن الأطر القانونية وتأسيس منهاج عمل يعتمد على القانون واحترام المواطنين في دوائر الدولة وعزل المفسدين والمقصرين ولا نبتغي من ذلك إلا رضى الله جل وعلا وخدمة مواطنينا ما استطعنا إلى ذلك سبيلا.
أخيراً وإيمانا منا بمبدأ المشاركة السياسية سيكون هذا التحالف منفتحاً على الجميع وعدم تهميش إي طرف في الانضمام إليه مما يعطي قوة للتحالف ودعما لبرنامجه القادم . والله ولي التوفيق.

هذا مانص البيان وفيما اكدت عضو مجلس محافظة ذي قار عن كتلة الاحرار الحقوقية”ميرفت الخفاجي”من اجل النهوض بواقع المحافظة وفي جميع وحداتها الادارية بدون استثناء ولاجل وضع حد للتجاذبات السياسية داخل مجلس محافظة ذي قار مما انعكس سلبا على عمل المجلس وعدم وجود انسجام بين اعضائة والذي ادى الى تقاطع بين السلطتين التشريعية والتنفيذية تبنت مجموعة من الكتل السياسية وهي بعض اغلب مكونات المجلس واعلان تحالف بأسم مستقبل ذي قار وسيكون هذا التحالف منفتحا على الجميع وعدم تهميش اي طرف في الانضمام الية خدمة لصالح المحافظةتحالف مستقبل ذي قار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*