الإعلام الحربي تدعو وسائل الإعلام إلى “توخي الدقة” بنشر أخبار معركة الفلوجة

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

دعت خلية الاعلام الحربي، اليوم الثلاثاء، وسائل الاعلام الى “توخى الدقة” في نقل اخبار العمليات العسكرية لمعركة الفلوجة، فيما طالبتها بـ”عدم التسرع في نشر المعلومات والاخبار قبل التأكد منها”.

وقالت الخلية  إن “على وسائل الاعلام كافة توخى الدقة في نقل اخبار العمليات العسكرية لمعركة الفلوجة وعدم التسرع في نشر المعلومات والاخبار قبل التأكد منها ومن مصادرها الرسمية”.

وأضافت الخلية أنها “حريصة كل الحرص على ايصال وصياغة الرسالة الاعلامية الرسمية عن العمليات العسكرية بكل مهنية ودقة من اجل احاطة وسائل الاعلام بالحقائق والمواقف الدقيقة عن الفعاليات العسكرية والانتصارات التي تتحقق بسواعد الابطال في الجيش وجهاز مكافحة الاٍرهاب والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية والحشد العشائري”.

وأعلن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، في (23 من أيار 2016)، انطلاق العمليات العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة (62 كم غرب بغداد)، فيما أكد أن تنظيم (داعش) ليس أمامه خيار سوى الفرار من المعركة.

وكان مجلس محافظة الانبار أعلن، في (22 من أيار 2016)، ان القوات الأمنية المشتركة أطلقت تسمية (كسر الإرهاب) على معركة تحرير الفلوجة (62 كم غرب العاصمة بغداد)، من سيطرة تنظيم (داعش)، فيما كشف أن 600 عنصر من التنظيم كل ما تبقى في داخل المدينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*