إسرائيل تعيد فتح جميع أبواب الأقصى

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

أعلنت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، إنها تبلغت رسميا من سلطات الاحتلال الإسرائيلي فتح كل أبواب المسجد الأقصى ورفع القيود العمرية.

وأقيمت أول صلاة جمعة في المسجد الأقصى، بعدما أزال الاحتلال الإسرائيلي البوابات الإلكترونية التي أثارت موجة غضب عربية وإسلامية.

وذكرت الأوقاف الإسلامية أن أكثر من 10 آلاف فلسطيني تمكنوا من الوصول إلى المسجد الأقصى.

وكانت قوات الاحتلال قد منعت من هم دون الخمسين عاما من الرجال فيما سمحت للنساء والشيوخ بالدخول للصلاة في الأقصى.

وأفاد مصدر  بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي منعت جميع الفلسطينيين دون استثناء من عبور حاجز قلنديا جنوبي رام الله باتجاه القدس للصلاة في المسجد الأقصى.

واعتدت القوات الإسرائيلية على المصلين، عند المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم واستخدمت الغاز المسيل للدموع.

وجاء نقلا  نقلا عن الهلال الأحمر الفلسطيني أن 13 شخصا أصيبوا خلال مواجهات بين قوات الاحتلال والفلسطينيين في بيت لحم.

وامتنع الفلسطينيون منذ أسبوعين عن دخول المسجد الأقصى احتجاجا على تركيب بوابات إلكترونية على أبوابه واستمروا في تظاهراتهم حتى أجبروا السلطات الإسرائيلية على إزالة تلك البوابات.

وبعد إزالة البوابات الإلكترونية وأجهزة الفحص الأمني على أبواب الأقصى، دخل آلاف المصلين لأداة صلاة العشاء الخميس واندلعت اشتباكات مع قوات الأمن الإسرائيلي أسفرت عن عشرات المصابين.

وقالت مديرية أوقاف القدس في بيان، مساء الخميس، إن ما يربو على 100 مواطن من المعتكفين في المسجد الأقصى اعتقلوا، إضافة إلى إصابة العشرات.

وأضاف البيان أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت حارس المسجد الأقصى خالد شروانة بعد اقتحام ومحاصرة المسجد القبلي، وإطلاق وابل من الرصاص المطاطي وقنابل الصوت على المصلين.