“ابو الفانيلة” يتخرج من السادس بمعدل 88

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

لم ينجو طلاب المرحلة المنتهية للدراسة الاعدادية من الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، حيث اضطر العراقيون إلى اللجوء لطرق عدة، للتغلب على درجات الحرارة التي سجلت معدلات قياسية هي الأعلى منذ 70 عاما.

محمد أمير طالب سادس علمي الذي انتشرت صورته بفترة الامتحانات على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يرتدي “الفانيلة” بسبب ازمة الحر في القاعات الامتحانية.

اليوم محمد تخرج من السادس بمعدل 88.5 وهو راضي عن معدله قائلا: الحمد لله بعد الايام الصعبة المرينا بيها من حر وخوف وحرب نفسية بالاضافة الى كانت كهرباء ماكو ومثل مشفتوا بالصور اللي انتشرت بفترة الامتحانات”.

واضاف امير قائلا:” الف حمد وشكر .. لكل واحد دعالي ولو بحرف ،شكراً لكل واحد گال هذا جذب ماكو هيج شي وهمة ديسوون هيج علمود ينجحوهم، شكراً لكل الوكفو وياية، شكراً الفضل بهل معدل مجان بس الي جان لرب العالمين اول شي ولاهلي ولاصدقائي رفعة راسي الي وكفوا سنتين كاملة وياية

فيما ختم قائلا :”ابو الفانيلة شخصيا”.

الى ذلك انهالت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي مهنئين الطالب محمد بنجاحه فيما وصفه البعض بـ”البطل”.

يشار الى ان وزارة التربية تعرضت لإنتقادات كبيرة بسبب تدني نسب النجاح للدراسة الاعدادية التي ظهرت بعد اعلان النتائج النهائية الخميس الماضي ، حيث وصلت نسبة النجاح 28% ، مما اثار جدلا واسعا بشأن فشل وزارة التربية ووزيرها محمد اقبال الصيدلي بإدارة ملف التعليم بشكل ناجح مما انعكس على نسب النجاح فضلا عن قلة الكتب المدرسية خلال بدء العام الدراسي او ما عرف حينها بعام الـ (pdf) في اشارة الى طباعة الكتب بهذه الطريقة من قبل الطلبة وذويهم “.

 

سكاي برس