الازهر يعتبر تقديم “سما المصري” برنامجاً دينيا من علامات الساعة

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /
شنّ الداعية الإسلامي ياسر القاضي أحد علماء الأزهر الشريف، هجومًا حادًا على الفنانة الاستعراضية سما المصري، بعد إعلانها مؤخرًا عن تقديم برنامج ديني خلال شهر رمضان، مطالبًا “مؤسسات الدولة بالتصدي لمثل هذه الخطوات”.

ووصف القاضي عبر برنامج “كشف المستور” بفضائية الحدث، “ما يحدث بأنه مهزلة”، معتبرًا أنه “من علامات الساعة أن يتحدث الفنانون والمغنون والراقصات في أمور الدين”، بحسب قوله.

وأضاف القاضي: “أين شيخ الأزهر والدولة والحكومة من هذه المهزلة، ولا يجب ترك الحديث في الدين لغير المختصين؟”.

كما طالب القاضي البرلمان المصري بـ”إصدار تشريع لمعاقبة ومنع غير المختصين من الحديث في أمور الدين”.