الذكاء الاصطناعي يوسع الفجوة بين البلدان المتقدمة والنامية!

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

قدم خبراء شركة ماكينزي للدراسات الأكاديمية وتقديم الحلول الاستشارية للشركات والحكومات، توقعاتهم حول تأثير الذكاء الاصطناعي في الاقتصاد العالمي.

ووفقا لتوقعات الخبراء، فإن الذكاء الاصطناعي في العالم سيحوز 13 تريليون دولار، بحلول عام 2030، وسيرفع الناتج المحلي الإجمالي في العالم بنسبة 1.2%.

وأشار الخبراء إلى أن هذه الزيادة تعد كبيرة نسبيا وستؤثر على الاقتصاد العالمي أكثر مما قام به اختراع المحرك البخاري في وقته، حيث ساعد على رفع الناتج المحلي العالمي بنسبة 0.3% بين عامي 1850 و1910.

كما توقع خبراء ماكينزي أن 14% من البالغين العاملين في العالم سيضطرون إلى تغيير مهنم، لأن الذكاء الاصطناعي سيحل محلهم في مهنهم التقليدية.

ويحذر المحللون أيضا من أن استخدام الذكاء الاصطناعي سيوسع الفجوة بين البلدان المتقدمة والنامية. وستتمكن البلدان المتقدمة من زيادة الأرباح في مختلف الصناعات بمساعدة الذكاء الاصطناعي بنسبة تصل إلى 25%.

بينما سيزيد هذا المؤشر في دول العالم الثالث بنسبة 5% فقط وبحد أقصى 15%.