بغداد تدين هجوم الحوثيين على مطار “أبها” وخليج عُمان

هنا الجنوب – ذي قار
أدانت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الخميس، استهداف مطار “أبها” المدني في السعودية والاعتداء على ناقلتي النفط في خليج عُمان صباح اليوم.
وأكدت الوزارة، في بيان، موقف العراق “بالوقوف ضد أي اعتداء ورفض التصعيد في المنطقة والدعوة إلى حل الأزمات بالطرق السلمية ورفض أسلوب تجويع الشعوب والمس بأمنها والتدخل في شؤونها واعتماد القوة العسكرية، واللجوء إلى طاولة الحوار “التي لا بديل لها لإحلال الأمن والاستقرار” في المنطقة.
وفي وقت سابق من اليوم، اشتعلت النيران في ناقلتي نفط، كانت إحداهما تبحر من المملكة العربية السعودية والأخرى من الإمارات العربية المتحدة، في مياه خليج عُمان، إثر الهجوم عليهما بالطوربيد، بحسب وكالة “رويترز”. وأجلي طاقما الناقلتين، ومن بينهم بحارة روس، من قبل أجهزة الطوارئ الإيرانية ونقلوا إلى ميناء جاسك جنوبي إيران.
ويوم 12 يونيو، قصف مسلحو جماعة “أنصار الله” (الحوثية) في اليمن مطار “أبها” المدني في المملكة السعودية. وأعلن التحالف العربي الذي تقوده الرياض لدعم حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا ضد الحوثيين، أن القذيفة الصاروخية سقطت على صالة الوصول، ما تسبب بأضرار فيها، وإصابة 26 شخصا من جنسيات مختلفة، إضافة إلى إصابة برج المراقبة التابع للمطار.
واعترفت جماعة “أنصار الله” (الحوثية) بوقوفها وراء القصف، مؤكدة أن استهداف المطار جاء ردا على الحصار المفروض من قبل التحالف على العاصمة اليمنية صنعاء (التي تسيطر عليها الجماعة) وإغلاق مطارها الدولي.