مقالات

الدراسة المسائية مستقبل الاجيال بعناء الاخرين

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /عباس ساجت الغزي الكثيرون من الابناء تخلفوا عن الالتحاق بمقاعد الدراسة النهارية, لأسباب عدة منها ظروف اجتماعية او اقتصادية أو سياسية وحتى امنية, والبعض تعرض لها مجتمعة فأبعد قصراً عن مقاعد الدراسة, رغم وجود الرغبة الجامحة لدية بإكمال التعليم, واثبات الوجود بـ ارتشاف الترياق الشافي من منهل العلم العذب والفوز بمستقبل مشرق. فكانت الدراسة المسائية الفرصة ...

أكمل القراءة »

ويستمر نزيف الدم العراقي

وكالة هنا الجنوب الاخبارية / حميدة مكي السعيدي  قرارات خاطئة اقرت بعد ان استلمت الحكومة الجديدة مهامها كانت سببا في سفك دماء ابرياء جدد تركوا عوائلهم والتحقوا بالجهاد من اجل تحرير البلد من زمر داعش الارهابية وبدل ان يكافئوا حوصروا من قبل تلك الزمر ولعدة ايام ولم يحصلوا على مساعدة الدولة رغم انهم استغاثوا ووصلت اصواتهم الى الحكومة للكن لا ...

أكمل القراءة »

قوافل الفاتحين الى دمشق

وكالة هنا الجنوب الاخبارية / هادي جلو مرعي ماذا تفعل داعش في العراق غير نشر الرعب وهتك أعراض الناس ونهب وسلب الممتلكات العامة وإشاعة الخوف، العالم كله صار في محل الموافق على كل إجراء تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية للتخلص من الكابوس الذي ضرب الشرق الأوسط بكامله سواء بالوجود المباشر لداعش بالخوف الذي عم وإنتشر وسيطر على النفوس في كل ...

أكمل القراءة »

صحيفة هنا الجنوب ولادة ميمونه رغم الزمن الصعب ..

وكالة هنا الجنوب الاخبارية علي عبد العزي ابارك واهنيء كادر صحيفة هنا الجنوب لصدور العدد صفروالعدد (1) منها ولانها بالتاكيد مهد خاص لانتاج منشور ثقافي يؤسس لحركة توعية المجتمع وشكرا لكل من تربع على كرسي المسؤولية وتبنى قضايا تخص حال البلد وانعاشه بما هو جيد ومفيد وكل امنياتنا او طلبنا ان لاتكون الصحيفة مجرد عدد يضاف لايضيف وترهل الوسط الاعلامي ...

أكمل القراءة »

بالوجه إمرايه…… وبالظهر سلايه !!؟

وكالة هنا الجنوب الاخبارية: جواد البغدادي بالرغم من انخراط قطر والسعودية, في التحالف الجديد الدولي ضد ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) , فان تلك الدولتين ترسلا ملايين الدولارات الى ارهابيه التنظيم , فقد اكدت الاستخبارات ووزارة المالية الاميركية, تورط قطريين وسعوديين بعضهم مرتبط ارتباط مباشر بحكوماتهم, فقد كشفت هذه الوزارة ان قائدا كبيرا, في تنظيم ما يسمى ...

أكمل القراءة »

من الوليد القادم بعد داعش؟

وكالة هنا الجنوب الاخبارية: باقر العراقي منذ أن بدأت وزارة المستعمرات البريطانية في بداية القرن الثامن عشر، تبحث عن أساليب وطرق استعمارية جديدة، والبلدان الإسلامية والعربية منها بالذات تتشظى، والنتيجة إعادة وتحويل وابتكار فكر تكفيري جديدة، من مذاهب معتقة أثبتت عداوتها للإسلام والمسلمين على مر التاريخ، وبدأت بالدعوة بصياغتها من جديد بمساندة خارجية، وفعلا حصل ذلك من خلال وصول محمد ...

أكمل القراءة »

تفصيخ و تفخيخ‏

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /  مروان مازن الجندي يخاف على عائلته و يريد يعيش و يستلم راتبه و عبد مأمور يطبق التعليمات و الشرطي نفس الحالة و حتى حماية الشخصيات يمشون وره حچي الي مسؤولين عن حمايته و البلوة كلها بالقيادات الفاسدة و التنظيم و التخطيط المخربط و كل مصيبة تصير توگع براس المسكين الي ذنبه سمع تعليمات القيادة و ...

أكمل القراءة »

العراق وبدائل التنمية

وكالة هنا الجنوب الاخبارية / حميد الموسوي اخيرا تنبه المسؤولون العراقيون الى مخاطر الاعتماد على النفط كمصدر وحيد للدخل القومي وادرارة الاقتصاد العراقي وذلك بعد حصول الازمة المالية العالمية وما خلفته من اثار وتداعيات خطيرة وما احدثته من هزات ارتدادية اربكت اقتصاديات العالم باسره. وفق كل المقاييس تكون مثل هذه الدعوات متأخرة جداً ولا تبشر ببدائل تنموية على الاقل في ...

أكمل القراءة »

لقد اتفق الغرب القضاء على داعش .. فمتى يتفق ساستنا العظام ؟؟

وكالة هنا الجنوب الاخبارية / محمد رضا عباس  لقد اتفق البرلمان الانكليزي بالأغلبية المطلقة , وهي من الحالات النادرة ,على محاربة داعش . واتفق الجمهوريون والديمقراطيون وبالأغلبية المطلقة محاربة داعش وهى حالة هي الأخرى نادرة .لان معظم القوانين في الولايات المتحدة الأمريكية تشرع بالنصف زائد واحد. بالحقيقية اعتبر الجمهوريون تحرك الرئيس اوباما ضد داعش تحرك متأخر و بطيء ويدفعون بإرسال ...

أكمل القراءة »

وفرّي دموعك أيتها العراقية فأن البكاء يطول؟!

وكالة هنا الجنوب الاخبارية / واثق الجابري. حينما تمارس السلطة بمنطق الربوبية والأبدية، تمتلأ الساحة السياسية بالأصنام والعبيد، ولا يجوز للأحرار دخول حظيرة الكفر والإشراك بالحقوق المدنية، التي يشغلها جملة باكين على السلطة، متباكين على ذبائح أفعالهم، أهرامهم أوهام على رمال ومستنقعات التاريخ، مجبولين على فكر مقيد بأضغاث الاحلام، ينحني الخضعون والمتذللون ظهورهم كعبيد منافع (عالي المقام).منتوج كل وعاء أصل ...

أكمل القراءة »