محافظ البصرة يؤكد تورط تنظيم القاعدة الإرهابي في تفجيرات امس

أعلن محافظ البصرة ماجد النصراوي إن التحقيقات الأولية بشأن  الانفجارات التي استهدفت البصرة مساء امس السبت أظهرت إن تنظيم القاعدة الإجرامي يقف وراءها ،مؤكداً ان السيارات الملغومة دخلت من خارج المحافظة  .

ونقل بيان  للنصرواي تلقت هنا الجنوب ” نسخة منه اليوم عن النصراوي خلال مؤتمر عقد بمبنى المحافظة قوله  ان “هذه التفجيرات تبين لنا إن هؤلاء الظلاميين قد خسروا في حربهم ضد البصرة من خلال القاعدة وإتباعهم وكذلك المنحرفين عقائدياً لذلك لجأوا الى استخدام أسلوب السيارات الملغومة” ، متوعداً”بسرعة إلقاء القبض عليهم لينالوا جزاءهم العادل” .

وأضاف بحسب البيان “سنشكل لجنة تحقيقية لمعرفة المقصرين من الأجهزة الأمنية خصوصاً المتواجدين في السيطرات التي مرت من خلالها السيارات الملغومة”،مؤكداً على محاسبة المقصرين من دون تهاون مهما كانوا.

وفي سؤال حول تأخر مشروع الكاميرات في البصرة أفاد النصراوي : لدينا مراسلات كثيرة مع هيئة الاتصالات والإعلام وكذلك وزارة الاتصالات بهذا الشأن لكن المعرقل لهذا المشروع هو مشكلة في الترددات باعتبار إن المشروع حينما أحيل قبل عدة سنوات لم يؤخذ رأي وزارة الاتصالات حيث تطلب الوزارة نوع من التردد”،لافتاً بالقول ” ونحن متابعون بشكل حثيث لهذا الموضوع لإيجاد حل لهذه المشكلة”.

وشهدت أمس محافظة البصرة انفجار سيارتين مفخختين في منطقة العشار وعبوة ناسفة في ساحة الطيران وسط المدينة اسفرت عن استشهاد ثلاثة أشخاص واصابة ثمانية اخرين بجروح.انتهى.

ت4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى