الامن النيابية: تشريع قانون الحرس الوطني بصيغته الحالية سيؤدي الى اضعاف الحكومة وتقسيم البلد

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

رأى عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عباس الخزاعي، السبت، ان تشريع قانون الحرس الوطني بصيغته الحالية سيؤدي الى اضعاف الحكومة وتقسيم البلد وخلق مشاكل ونزاعات بين المحافظات.

واكد الخزاعي ، ان “قانون الحرس الوطني محل خلاف بين الكتل السياسية وتشريعه الاسبوع المقبل صعب جدا لوجود خلافات كبيرة بين الكتل السياسية بشأنه”، مشيرا الى ان “تشريع القانون في الوقت الحالي صعب جدا ويحتاج الى وقت كبير”.

واوضح ان “اهم الخلافات بين الكتل السياسية على قانون الحرس الوطني هو موضوع ارتباطه واختيار قياداته”، لافتا الى ان “مشروع القانون يقول ان الحكومات المحلية تختار ثلاثة شخصيات ورئيس الوزراء يختار احدهم لقيادة الحرس الوطني، لكن هناك كتل تطالب بان يكون الاختيار للمحافظات للسيطرة والتوجيه”.

وكان النائب الثاني لرئيس البرلمان آرام الشيخ محمد أعلن، في (26 شباط 2015)، وصول مشروع قانون الحرس الوطني الى هيئة رئاسة البرلمان بشكل رسمي، وفيما أشار الى أن القانون يتكون من 22 مادة، أكد أن مهام الحرس محاربة “الإرهاب” والمجاميع المسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى