الأعرجي : لاحصانة للشخصيات السياسية على حساب الحق

وكالة هنا الجنوب الاخبارية /

أكد نائب رئيس الوزراء بهاء الاعرجي انه ” لاحصانة للشخصيات السياسية على حساب الحق ” ، مشددا على ضرورة أن ” تكون هيأة النزاهة بعيدة عن المحاصصة ” .
وذكر بيان لمكتب الاعرجي  ، ان ” نائب رئيس الوزراء بهاء الأعرجي زار هيأة النزاهة واجتمع برئيسها حسن الياسري ، وجرى خلال الاجتماع بحث آليات عمل الهيأة والتطور الحاصل في أدائها ، وسبل تقديم الدعم الحكومي لها لمزاولة عملها المكلفة به دستورياً ” .
وبين الاعرجي خلال اللقاء ان ” هيأة النزاهة أحد أسباب التغيير الذي دعت إليه المرجعية ، ولا حصانة للشخصيات السياسية على حساب الحق ” .
وقال الأعرجي خلال مؤتمر صحفي عُقد عقب الإجتماع ” نحن نؤمن بأن هيأة النزاهة ممكن أن تكون أحد أسباب التغيير الذي دعت إليه المرجعية الدينية وأبناء الشعب العراقي ، بعدما كانت هذه الهيأة و بفعل السياسات السابقة المختلفة أداة لتصفية الخصوم مع الأسف الشديد ” .
وأكد على ” إستقلالية الهيأة و رئيسها وضرورة أن تكون بعيدة عن المحاصصة بهدف تمكينها من أداء واجباتها الدستورية ” .
وأضاف الأعرجي ” يجب أن لا تكون للحزبية و للشخصيات السياسية حصانة على حساب الحق ، فالكل تحت طائلة القانون بمن فيهم المتحدث ، و لا بد من الفصل بين مؤسسات الدولة ، و تجنب التداخل بين لجنة النزاهة و هيأة النزاهة و القضاء ، فهذه المؤسسات يجب أن تُكمل بعضها البعض دون التدخل بصميم عمل الغير . و نحن كحكومة اشترطنا على أنفسنا عدم التدخل بالعمل الصميمي للهيأة ” .
وأشار نائب رئيس الوزراء إلى أن ” هيأة النزاهة وفقاً للدستور هي هيأة مستقلة ، وإن استقلالية هذه الهيأة ليست ضرورة ، بل حاجة ملحة في هذا الوقت ، لذا علينا ككتل سياسية و حكومة و برلمان أن نعطي لهذه الهيأة استقلاليتها وفقاً للدستور ” .
من جانبه قال رئيس هيأة النزاهة ” تحدثنا اليوم عن قضايا مهمة تتعلق بعمل هيأة النزاهة ، و على رأسها ضرورة استقلالية الهيأة و قراراتها و رئاستها ، وهذا أحد أسباب نجاح الهيأة ، فالهيأة لا تستطيع أن تنجح بعملها و نهجها الإصلاحي ما لم يكن هناك احترام لاستقلاليتها وحياديتها ، وهذا ما وعدنا به نائب رئيس الوزراء “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى