مفتشية الداخلية وجهاز المخابرات الوطني يضبطان معملاً لتصنيع سكائر KENT مغشوشة في بغداد

هنا الجنوب:
تمكنت مفرزة مشتركة من مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية وجهاز المخابرات الوطني من ضبط أحد أكبر مصانع الغش في البلاد متخصص بتصنيع سكائر ماركة (KENT) وبيعها في السوق المحلي على أنها أصلية.

وقال مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية جمال الاسدي ، في بيان تلقت هنا الجنوب ، نسخة منه ، العملية تمت على خلفية ورود معلومات لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية مفادها وجود 25 شخص أجنبي مخالف لشروط الإقامة العراقية في أحد المصانع الواقعة ضمن منطقة عويريج الصناعية ببغداد، حيث وجه المفتش العام السيد جمال الأسدي مكتبه في مديرية الأحوال المدنية والجوازات والإقامة الى جمع المعلومات عن الموضوع واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بصددهم بالتنسيق مع الجهات المختصة، وبعد أن تأكد مكتب تفتيش الأحوال المدنية من صحة المعلومات فاتح مديرية الأحوال المدنية وجهاز المخابرات الوطني بالموضوع، وقد تم تشكيل فريق عمل مشترك من مفتشية الداخلية و قسم الابعاد والاخراج في شؤون الإقامة وجهاز المخابرات، حيث داهم الفريق المصنع وتمكن من ضبط 25 عاملاً أجنبياً مخالفاً لشروط الإقامة وتصاريح العمل، كما ضبط الفريق أيضاً أكبر معمل يعمل باسلوب الغش التجاري، إذ يقوم المعمل بتصنيع سجائر من ماركة (KENT) محلياً وتعبئتها وتغليفها وبيعها بالاسواق المحلية على اعتبارها سكائر أصلية مستوردة، في مخالفة صريحة للقوانين وضوابط التصنيع.

الى ذلك تم حجز الأجانب المخالفين الـ 25 لحين اكمال اجراءات تسفيرهم خارج البلاد، وإحالة مدير المعمل الى مديرية مكافحة الجريمة الاقتصادية لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه وبحق معمله المخالف للضوابط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى